قدم المركز الوطني للتأهيل ورشة توعوية لطلاب أكاديمية نادي الجزيرة لكرة القدم في أبوظبي ، في مبادرة تهدف إلى إيصال الرسائل التوعوية للشباب.

وتأتي الورشة ضمن مبادرات الخطة الاستراتيجية للمركز تماشياً مع الاستراتيجية المتكاملة لمكافحة الإدمان في إمارة أبوظبي ، وتسهم في توعية أفراد المجتمع بطبيعة الإدمان ومضاعفاته. على مستوى الأسرة والمجتمع

وقال الدكتور عارف علي الشحي المدير التنفيذي للمركز الوطني للتأهيل إن الورشة التوعوية التي حضرها 42 طالبا من صفوف الصف العاشر والحادي عشر والثاني عشر بأكاديمية نادي الجزيرة لكرة القدم هي جزء من برامج المركز التي تستهدف توعية الطلاب من خلال زيارتهم للمركز والتعرف على وظيفته وخدماته ، وتعريف مرض الإدمان وأضراره.

وأضاف أن المركز ينفذ سنويا العديد من البرامج التوعوية للفئات المستهدفة وخاصة الشباب واليافعين ، بالإضافة إلى عقد اتفاقيات مع مختلف الجهات بهدف رفع الوعي في المجتمع على مستوى الدولة.

وقال الدكتور أنس فكري ، مدير إدارة الصحة العامة والبحوث بالإنابة في المركز الوطني للتأهيل: “نتطلع إلى أن يساهم المركز في التخفيف من عبء مرض آفة الإدمان من خلال برامج الوقاية والتوعية الشعبية من خلال برامج الوقاية والتوعية. التي تهدف إلى تطوير المهارات الحياتية وتزويد المجموعات المختلفة بالمعرفة والوعي اللازمين لمنع تعاطي المخدرات والعقلية والإدمان عليها ، مع الاهتمام بمجموعات الشباب والأجيال القادمة .

وأكد حرص المركز على تنفيذ مثل هذه الأنشطة والبرامج لتحقيق رؤيته من جهة ودعم التوجهات الحكومية في إمارة أبوظبي والدولة من جهة أخرى.

وأوضح أن الورشة تضمنت مؤتمر توعوي بعنوان الإدمان على المؤثرات العقلية ومخاطره وأهمية الوقاية منه وجلسة نقاش بعنوان أضرار المنشطات وأثرها السلبي على صحة الرياضيين.

يرغب المركز الوطني للتأهيل في خطته المستقبلية في تحسين كافة ممارسات التوعية الصحية في مجال الإدمان والنتائج المهمة التي يحتويها والتي تؤدي إلى رفع مستوى هذا الوعي لدى جميع شرائح المجتمع.