أوقفت الأسهم السعودية خسائرها على مدى ثلاث جلسات ، لتغلق مرتفعا 0.31 في المائة عند 11246 نقطة ، رابحا 35 نقطة ، فيما ارتفع مؤشر MT30 ، الذي يقيس أداء الأسهم القيادية ، أربع نقاط إلى 1561 نقطة. جاء الارتفاع وسط أداء متباين للقطاعات ، لكن صعود البنوك عزز مكاسب المؤشر. ويأتي الارتفاع بعد تراجع التضخم في الولايات المتحدة ، الأمر الذي يرفع المعنويات تجاه التيسير الوشيك للتشديد النقدي واستقرار أو انخفاض أسعار الفائدة خلال المدى المتوسط ​​، مما يخفف من الضغوط على الأسهم. التحسن المستمر في الأداء يعتمد على قدرة المؤشر على الاستقرار فوق 11330 نقطة والتي تشكل مقاومة.

أداء السوق العامافتتح المؤشر العام عند 11346 نقطة ، وسجلت أعلى نقطة عند 11365 نقطة مرتفعا 1.4 في المائة. وفي نهاية الجلسة أغلق عند 11246 نقطة رابحا 35 نقطة بنسبة 0.31 في المئة. وارتفعت السيولة 40 في المائة ، بنحو 1.9 مليار ريال ، لتصل إلى 6.7 مليار ريال ، فيما تراجعت الأسهم المتداولة 7 في المائة ، بما يعادل تسعة ملايين سهم ، إلى 119 مليون سهم متداول. أما بالنسبة للصفقات ، فقد تراجعت 64 ألف صفقة بنسبة 19 في المائة إلى 274 ألف صفقة.

أداء القطاعوتراجعت تسعة قطاعات مقابل ارتفاع البقية. وقاد التراجع الاستثمار والتمويل بنسبة 5.9 في المائة ، ثم الإعلام والترفيه بنسبة 1.8 في المائة ، وحل ثالثا الأدوية بنحو 1.7 في المائة. بينما تصدر الارتفاع قطاع الرعاية الصحية بنسبة 1.5 في المائة ، يليه المرافق العامة بنسبة 1.45 في المائة ، ثم قطاع النقل بنسبة 1.39 في المائة.وكان قطاع الاستثمار والتمويل الأعلى تداولا بنحو 41 في المائة بقيمة 2.7 مليار ريال ، تلاه قطاع البنوك 13 في المائة بنسبة 881 مليون ريال ، وثالثا المواد الأساسية 12 في المائة بنحو 773 مليون ريال.

أداء الأسهموكان الأعلى ارتفاعا أميانتيت بنسبة 9.9 في المائة ليصل إلى 46.65 ريال ، يليه عذيب للاتصالات بنسبة 9.8 في المائة ليصل إلى 62.30 ريال ، وحل ثالثا دلة الصحية بنسبة 7.6 في المائة ليغلق عند 172 ريالا. من ناحية أخرى تصدر الأسهم المتراجعة سهم مجموعة تداول بنسبة 9.9 في المائة ليغلق عند 188.80 ريال ، يليه سهم فاتح جروب بنسبة 6.9 في المائة إلى 32.20 ريال ، وحل سهم شمس 5.4 في المائة ليغلق عند 169 ريالا.وكان الأعلى تداولا مجموعة تداول بقيمة 2.7 مليار ريال ، يليه العربية للحفر بـ 377 مليون ريال ، وثالثا مصرف الراجحي بقيمة 375 مليون ريال.

وحدة التقارير الاقتصادية