(سي إن إن) أكدت كوريا الشمالية يوم الجمعة أنها أجرت ما وصفته بأنه تجربة إطلاق لنوع جديد من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات يوم الخميس.

وبحسب وكالة الأنباء المركزية الكورية ، فقد أشرف زعيم البلاد كيم جونغ أون على الإطلاق ، كما نشرت الوكالة عدة صور لكيم أثناء اختبار الصاروخ.

وقالت وكالة الأنباء إن الصاروخ هواسونغبو 17 الجديد عابر للقارات مضيفة أنه انطلق من مطار بيونغ يانغ الدولي وهبط بدقة في المنطقة المخطط لها في بحر كوريا الشرقية.

وذكرت كوريا الشمالية أن تجربة الصاروخ تمت بسبب ما وصفته بـ مناورات عسكرية متهورة ومعادية من قبل الولايات المتحدة والقوى المعادية التي تدفع بلا هوادة بالوضع العسكري والسياسي في شبه الجزيرة الكورية إلى مستوى خطير.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية عن زعيم البلاد قوله: إذا استمر الأعداء في تشكيل تهديدات للبلاد ، فإنها سترد بحزم على الأسلحة النووية والمواجهة الشاملة بالمثل.

وأضاف أنه يتعين على كوريا الشمالية إظهار ردها الواضح على التحركات العدوانية والهستيرية للأعداء الذين يسعون لتدمير السلام والاستقرار في المنطقة ، في إشارة إلى الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

يشار إلى أن وكالة الأنباء قالت إن كيم جونغ أون أشرف على تجربة الصاروخ مع ابنته الحبيبة وزوجته.